الأخبار
الأخبار
العودة إلى قائمة الأخبار ١٦ يوليو، ٢٠١٣

حملة دبي العطاء "التعليم يقضي على الفقر" الرمضانية تستمر في دبي مول

منصة تفاعلية في “قاعة النجمة” توفر الفرصة أمام أبناء مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة للمشاركة وإحداث تغيير إيجابي في حياة الأطفال الذين يعيشون في حالة فقر
حملة دبي العطاء "التعليم يقضي على الفقر" الرمضانية تستمر في دبي مول

في إطار حملتها الرمضانية لعام ٢٠١٣ والتي تحمل شعار "التعليم يقضي على الفقر"، تنظم دبي العطاء نشاطاً مجتمعياً تفاعلياً يستمر لمدة ثلاثة أسابيع في "قاعة النجمة" في دبي مول. وتسعى المؤسسة من خلال هذا النشاط الى نشر الوعي حول أهمية التعليم كأحد أكثر الأدوات فعالية في كسر حلقة الفقر -   الرسالة الرئيسية لحملة دبي العطاء الرمضانية لهذا العام-  وإتاحة المجال أمام جميع المشاركين للمساهمة وإحداث تغيير إيجابي في حياة الأطفال المحرومين في شتى أنحاء العالم.

وقال طارق القرق، الرئيس التنفيذي لدبي العطاء: "تجسد حملة دبي العطاء ’التعليم يقضي على الفقر‘ الرسالة التي نسعى لايصالها إلى جميع أبناء مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة  في حين نواصل جهودنا الدؤوبة لضمان حصول الأطفال في البلدان النامية على التعليم الأساسي السليم. وتهدف منصة دبي العطاء في دبي مول إلى تأسيس صلة وثيقة بين الحصول على التعليم والقضاء على الفقر، من خلال أسلوب تفاعلي وجذاب."

وتتواجد المنصة التفاعلية، التي ترعاها داماس، في "قاعة النجمة" في دبي مول  وتستمر لفترة الأيام العشرين الأولى من شهر رمضان المبارك، وتبدأ في مراحلها الأولى بإظهار صور لأطفال فقراء بالأبيض والأسود ملصقة على ألواح يتغير لونها تدريجياً مما يمثل النجاح في توفير فرصة امام الأطفال للحصول على التعليم. وسيحدث هذا التغير كلما تم تقديم تبرع بقيمة 50 درهماً. وسيساهم هذا النشاط الرمزي في إلقاء الضوء على الأثر والفرق الذي يمكن أن يحدثه كل درهم في حياة الأطفال المحتاجين.

وقال ناصر رفيع، الرئيس التنفيذي لـ"مجموعة إعمار لمراكز التسوق": "يسر دبي مول التعاون مع دبي العطاء للسنة الخامسة على التوالي والاحتفاء بحلول شهر رمضان المبارك، شهر التآخي والعطاء والإحسان. إننا ندعم بشكل كامل رؤية دبي العطاء الرامية للقضاء على الفقر من خلال التعليم." وأضاف: "تسلط المنصة المبتكرة الضوء هذا العام على التغيير الإيجابي الذي تحدثه التبرعات في حياة الأفراد، وتسهم في حث وإلهام زوار المركز التجاري من شتى أنحاء العالم على المشاركة الفعالة في هذه القضية السامية والنبيلة. ويتيح دبي مول للزوار فرصة المساهمة ومد يد العون للآخرين أثناء قيامهم بالتسوق أو من خلال صناديق التبرع المنتشرة في مواقع عديدة في المركز التجاري."

كما تقدم شركة "كانون الشرق الأوسط" دعمها للحملة من خلال إدارة محطة التصوير في منصة دبي العطاء. وسيتمكن زوار المنصة المتبرعون من الحصول على صورهم، التي يمكنهم لصقها على جدار المنصة والاحتفاظ بنسخة أخرى كتذكار.

وقال أنوراغ أغراوال، مدير عام شركة "كانون الشرق الأوسط": "تلتزم كانون بجدية بدعم المجتمعات المحلية في البلدان التي تعمل فيها، وتعد هذه الشراكة مجرد مثال واحد من بين الأمثلة العديدة عن العمل الذي نقوم به. يسرنا العمل مع دبي العطاء لدعم مثل هذه القضايا الجوهرية. ويعتبر إطلاقنا لمحطة التصوير خلال شهر رمضان المبارك طريقة مميزة لتذكير الناس بأهمية العطاء لهؤلاء الأقل حظاً منا، لا سيما أثناء هذا الشهر الفضيل."

ويستطيع زوار دبي مول التبرع لدبي العطاء من خلال المنصة التفاعلية، كما يمكن لأبناء مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة المشاركة بحملة "التعليم يقضي على الفقر" من خلال:

  1. التبرع عبر الرسائل النصية من خلال إرسال كلمة "تبرع" إلى الرقم 9030 للمساهمة بمبلغ 30 درهماً؛ وإلى الرقم 9090 للمساهمة بمبلغ 90 درهماً، وإلى الرقم 9300 للمساهمة بمبلغ 300 درهماً؛ وإلى الرقم 9600 للمساهمة بمبلغ 600 درهماً؛ وإلى الرقم 9900 للمساهمة بمبلغ 900 درهماً (لعملاء شبكتي إتصالات ودو).
  2. التبرع من خلال العروض الترويجية المخصصة لشهر رمضان الفضيل في مراكز بيع التجزئة المشاركة: "داماس"Damas)) و"ليفل شو ديستريكت" (Level Shoe District) في دبي مول ولولو هايبرماركت (Lulu Hypermarket).
  3. التبرع عبر الإنترنت من خلال الموقع الإلكتروني www.dubaicares.ae.
  4. القيام بنشاطات فردية لجمع التبرعات دعماً لدبي العطاء من خلال الموقع الإلكتروني www.justgiving.com/dubaicares. ويعتبر  “Just Giving”منصة تبرع عبر الإنترنت يتمكن الأفراد من خلالها جمع التبرعات لدعم قضية ما.
  5. التبرع بشكل مباشر من خلال الإيداع المصرفي في حساب دبي العطاء أو من خلال تقديم شيك موجه إلى دبي العطاء.
  6. وضع التبرعات في صناديق التبرع الموجودة في مواقع عديدة في مدينة دبي.

وامتداداً للمبادرات والحملات الناجحة التي قامت دبي العطاء بتنظيمها جنبا إلى جنب مع دبي مول، عقدت كلا الجهتين خلال شهر رمضان المبارك شراكات حصرية مع عدد من متاجر التجزئة والمطاعم في دبي مول، حيث يتم دعوة العملاء إلى إضافة 5 دراهم أو أكثر إلى مشترياتهم عند إتمام عملية الشراء، أو وضع التبرعات في صناديق التبرع الموجودة في أكثر من 125 من منافذ البيع والمطاعم المشاركة في المول.

ومن أبرز منافذ البيع المشاركة في دبي مول: متجر "1915 من صدّيقي" (1915 by Seddiqi)، الفردان للصرافة، متجرAEO، ايروبوستال (Aeropostale)، أحمد صدّيقي وأولاده، ألدو (Aldo)، ألدو للإكسسوارات (Aldo Accessories)، أميكا (AMIKA)، أوديمار بيجيه (Audemars Piguet)، بوم اند مرسييه (Baume & Mercier)، بي بي دبليو (BBW)، بركينستوك (Birkenstock)، بلومينغديلز (Bloomingdale's)، بوتس (Boots)، شارلز اند كيث (Charles & Keith)، شوبارد (Chopard)، كريستيان لوبوتين (Christian Louboutin)، كليرز (Claire's)، كوست (Coast)، كوكون (Cocoon)، كوفيول (Coffeol)، كولد ستون (Cold Stone)، كورتيفييل (Cortefiel)، سي او اس (COS)، دبنهامز (Debenhams)، دوروثي بيركنز (Dorothy Perkins)، ديون (Dune)، ايلي صعب، ايرمينغيلدو زينيا (Ermenegildo Zegna)، اسبري (Esprit)، اكسبرس (Express)، فاسونابل (Faconnable)، فوت لوكر (Footlocker)، فورتي كاروتس (Forty Carrots)، غاليري لافاييت (Galeries Lafayette)، غاراج (Garage)، جيفينشي (Givenchy)، أيش اند أم (H&M)، هاري وينستون (Harry Winston)، هيلفيغر دنيم (Hilfiger Denim)، انجلوت (Inglot)، جاك ويلز (Jack Wills)، جاك بيريز (Jackberry's)، جاشانمال (Jashanmal Home Stores)، جو مالون (Jo Malone)، جاستيس (Justice)، خنجي (Khunj) للعبايات والشيل، خنجي (Khunj) للرجال، لا بيرلا (La Perla)، لا في ان روز (La Vie En Rose)، لانسل (Lancel)، لانفين (LANVIN)، لا بان كوتيديين (Le Pain Quotidien)، لندن فيش اند شيبس (London Fish & Chips)، ماك (MAC)، ماجيك ووك (Magic Wok)، ماغنوليا (Magnolia Bakery)، مشاوي اكسبرس (Mashawi express)، أم سي أم (MCM)، ميس سيلفريدج (Miss Selfridge)، ميس واتفر (Miss Whatever)، ميسوني (Missoni)، موريتشي (Moreschi)، ماذركير (Mothercare)، موتيفي (Motivi)، موجي (Muji)، مالبيري (Mulberry)، نيويوركر (New Yorker)، نكست (Next)، ناين وست (Nine west)، ناين وست للإكسسوارات (Ninewest Accessories)، نودل فاكتوري (Noodle Factory)، ناتوراليزر (Naturalizer)، اوويسيس (Oasis)، اوكايدي (Okaidi)، بانيراي (Panerai)، بارفوا (Parfois)، باريس غاليري (Paris Gallery)، باتك فيليب (Patek Philippe)، بول كا (PAULE KA)، بايليس (Payless)، بيدرو (Pedro)، بي اف تشانغز (PF Chang’s)، بياغت (Piaget)، بينك بيري (Pinkberry)، بيتر باتر (Pitter Patter)، بوتبيلي (Potbelly)، بوتيري بارن (Pottery Barn)، بوتيري بارن للأطفال (Pottery Barn Kids)، ريتشارد ميل (Richard Mille)، ريفر ايلاند (River Island)، روديو درايف (RODEO DRIVE)، رولكس (Rolex)، سكوتش اند سودا (Scotch and Soda)، سكوديريا فيراري (SCUDERIA FERRARI)، صدّيقي وأولاده (Seddiqi & Sons)، شاميانا (Shamiana)، سكيتشرز (Skechers)، سولاريس (Solaris)، سبرينغ (Spring)، ستاربكس (Starbucks)، سوغوي (Sugoi)، سيمفوني (Symphony)، طباع (Tabbah)، تاف كيدز (TAF Kids)، تاغيور (Tag Heuer)، تمبرلي لندن (Temperley London)، تكساس رود هاوس (Texas Road House)، تيم هورتنز (Tim Hortons)، مطعم تايمز اوف ارابيا (Times of Arabia)، توم فورد (TOMFORD)، تومي هيلفيغر (Tommy Hilfiger)، تومي هيلفيغر للأطفال (Tommy Hilfiger Kids)، توب مان (Topman)، توب شوب (Topshop)، فيكتورياز سيكريت (Victoria's Secret)، فينسي (Vincci)، فيجين اكسبرس (Vision Express)، واليز (Wallies)، وير هاوس (Warehouse)، ويست الم (West Elm)، وايرد اب (Wired Up)، وولفورد (Wolford)، ويمينز سيكريت (Women's Secret) وزويلينغ (ZWILLING).

كما تقوم داماس أيضا بتقديم الدعم لدبي العطاء خلال الشهر الفضيل من خلال متاجرها حيث سيتمكن الزبائن الذين ينفقون 3000 درهماً او أكثر لشراء الماس / اللؤلؤ والمجوهرات أو الساعات من أي متجر تابع لداماس في الإمارات العربية المتحدة، من شراء قسيمة بقيمة 50 درهم، يعود ريعها مباشرة لدبي العطاء. ولكل تبرع بقيمة 50 درهما، ستقوم داماس بمنح خصم فوري بقيمة 100 درهم على عملية الشراء كحافز للتبرع.

وقال عنان فخر الدين، الرئيس التنفيذي لشركة داماس: "إننا متحمسون جداً لإظهار دعمنا لدبي العطاء. ولطالما عُرف عن داماس جهودها الحثيثة للوصول إلى ما فيه خير للمجتمع، ويعتبر العطاء جزء من هويتنا كمنظمة. ونود في هذا الشهر الكريم بذل كل ما في وسعنا لتشجيع عملائنا على روح العطاء، والتبرع بقدر المستطاع."

العودة إلى قائمة الأخبار