الأخبار
الأخبار
العودة إلى قائمة الأخبار ٢٣ أكتوبر، ٢٠١٣

دبي العطاء ومؤسسة ذا سيتسزينس فاونديشن تجمعان مليون درهم إماراتي لبناء مدرسة إبتدائية في باكستان

حفل العشاء والمعرض الفني يجذبان أكثر من 600 من محبي الفن وفاعلي الخير والرعاة
دبي العطاء ومؤسسة ذا سيتسزينس فاونديشن تجمعان مليون درهم إماراتي لبناء مدرسة إبتدائية في باكستان

جمع حفل العشاء والمعرض الفني اللذان نظمتهما دبي العطاء ومؤسسة ذا سيتسزينس فاونديشن (تي سي أف- TCF) يوم أمس (22 أكتوبر 2013) في فندق كونراد دبي الذي افتتح مؤخراً، مليون درهماً إماراتياً لبناء مدرسة إبتدائية في باكستان.

وقامت كل من دبي العطاء، المؤسسة الإنسانية الإماراتية، ومؤسسة ذا سيتسزينس فاونديشن (تي سي أف)، وهي مؤسسة غير ربحية تهدف إلى تأمين التعليم السليم للأطفال الأقل حظاً في باكستان الذين حرموا من حقهم الأساسي في التعليم، بتنظيم حفل جمع التبرعات والذي تضمن مزاداً علنياً لأعمال فنية لفنانين ناشئين من الإمارات وباكستان بإشراف ويليام لاوري. وقد شمل الحفل أيضاً معرضاً فنياً ومزاداً صامتاً بين الساعة 11 صباحاً والساعة 5 من بعد الظهر في اليوم عينه في فندق كونراد دبي.

وقال مشتاق شابرا، مدير مؤسسة ذا سيتسزينس فاونديشن (تي سي إف): "يشرفنا التعاون مع دبي العطاء لجمع مليون درهم إماراتي للأطفال الأقل حظاً في باكستان. أود أن أشكر السيد طارق القرق والرعاة والمانحين وكل الداعمين لحفل "الفن من أجل التعليم" لمساهمتهم في نجاح هذا الحدث. ويعكس التأييد الواسع لهذه المبادرة الأهمية التي يوليها الحاضرين لدعم التعليم. ونتطلع لبناء علاقة طويلة الأمد ومثمرة مع دبي العطاء في المستقبل."

من جهته، قال طارق القرق، الرئيس التنفيذي لدبي العطاء: "أود ان أشكر كل المتبرعين لسخائهم ودعمهم لبناء مدرسة في باكستان. هذا مشروع مميز بالنسبة لنا ونحن فخورون بالتعاون مع مؤسسة ذا سيتسزينس فاونديشن (تي سي أف- TCF) لتأمين بيئة آمنة ومحفزة لتعليم الأطفال في باكستان. وبالنسبة لنا هنا في دولة الإمارات، يعتبر التعليم الأساسي السليم من الأساسيات وليس من الأولويات فحسب. ونحن ندرك الأثر الإيجابي للتعليم الأساسي السليم ونرى أنه حجر الزاوية لتنمية قدرات الأطفال الأكاديمية والإجتماعية والإقتصادية. ومن خلال المدرسة التي نعتزم بنائها في باكستان نريد أن نؤمن الفرص ذاتها للأطفال في باكستان. فنحن نعتبر أن الصف، حيث سيتمكن الأطفال من صقل مهاراتهم في القراءة والكتابة والحساب، هو نافذتهم لمستقبل وحياة أفضل. ونعمل في دبي العطاء باستمرار على إطلاق مبادرات جديدة لتحسين رفاه الأطفال الأقل حظاً في باكستان عبر تأمين التعليم الأساسي السليم."

وقد جذب الحفل أكثر من 600 ضيف من محبي الفن وفاعلي الخير والشركات الراعية. وشمل شركاء الحفل والرعاة والمتبرعين العينيين: فندق كونراد دبي (شريك الضيافة)، شركة باك أواسيس (راعٍ ذهبي)، شركة AEON العقارية (راعٍ فضي)، مجموعة AHB (راعٍ فضي)، البرج للمكائن (ذ·م·م) (راعٍ فضي)، دي لوو الشرق الاوسط القابضة (راعٍ فضي)، بنك الإمارات دبي الوطني (راعٍ فضي)، زينل محبي القابضة (راعٍ فضي)، شركة Unimonde Experiences  (متبرع عيني)، شركة مايتركس للمرئيات والصوتيات (متبرع عيني)، فوشيا (متبرع عيني)، شركة اسكابيدز (متبرع عيني)، مطبعة الوصل (متبرع عيني)، استوديو الصورة السريعة (ش·ذ·م·م) (متبرع عيني)، تلفزيون سماء (شريك إعلامي)، تلفزيون CNBC (شريك إعلامي)، شبكة زي التلفزيونية (شريك إعلامي)، تلفزيون يوني (شريك إعلامي)، مجلة مسالا لايفستايل (شريك إعلامي)، راديو 89.1 FM (شريك إعلامي).

العودة إلى قائمة الأخبار