الأخبار
الأخبار
العودة إلى قائمة الأخبار ١٤ يونيو، ٢٠١٧

بمناسبة يوم زايد للعمل الإنساني، دبي العطاء تطلق مبادرة "التطوع حول العالم" 2017

• التسجيل مفتوح الآن من خلال منصة متطوعين. إمارات • ستقام مبادرة التطوع لمدة أسبوع في أكتوبر 2017 في النيبال وبمشاركة 15 متطوعاً من الإمارات
بمناسبة يوم زايد للعمل الإنساني، دبي العطاء تطلق مبادرة "التطوع حول العالم" 2017

بمناسبة احتفال دولة الإمارات العربية المتحدة بيوم زايد للعمل الإنساني، أطلقت دبي العطاء، جزء من مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، رسمياً دورة 2017  من مبادرة "التطوع حول العالم"، حيث أنّ التسجيل مفتوح الآن لأفراد المجتمع الإماراتي من خلال منصة متطوعين.إمارات التي أطلقها سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الاسبوع الماضي. تماشياً مع "عام الخير 2017، ستنظم دورة هذا العام بين 21 و 28  أكتوبر، وستشمل 15 متطوعاً من الإمارات العربية المتحدة الذين سيسافرون إلى منطقة كيلالي في أقصى غرب نيبال، وذلك لدعم السكان المحليين في بناء مدرسة جديدة  في مجتمعهم.
 
على المتطوعين المهتمين الذين هم في عمر الـ 21 عاماً وما فوق، زيارة الموقع الإلكتروني  www.volunteers.ae  للتسجيل قبل 28  يونيو 2017. وبعد ذلك ستقوم دبي العطاء بإختيار 50 مترشحاً بناءً على الأجوبة الواردة في الإستمارة مع منح الأولوية لأولئك الذين سجلوا أولا. ستقوم دبي العطاء بإجراء مقابلات فردية مع كل واحد منهم بين 17 و 24  يوليو 2017. وعقب إجراء المقابلات، ستقوم دبي العطاء باختيار 15 متطوعاً الذين سيشاركون في مبادرة "التطوع حول العالم" 2017  في نيبال.
 
قال طارق القرق، الرئيس التنفيذي لدبي العطاء: "تساهم دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل كبير في مجال المساعدات الإنمائية في جميع أنحاء العالم، وذلك بفضل رؤية مؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة الراحل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان الذي غرس فينا مجموعة من القيم النبيلة وعلّمنا أهمية العطاء. ويعود ذلك أيضاً إلى القيادة الرشيدة لرئيس الدولة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، اللذان إلتزما تجاه متابعة نفس المسار."
 
و أضاف القرق: "يسرنا أن نعلن عن أحدث دورة  من مبادرة التطوع حول العالم بمناسبة يوم زايد للعمل الإنساني. وستكون هذه أول مبادرة لدبي العطاء تُطلق من خلال منصة متطوعين.إمارات التي ُأعلن عنها مؤخراً. وتعد المنصة، التي تُعتبر الأكبر والأشمل في الدولة، مصدراً كبيراً لضمان تحقيق أكبر أثر اجتماعي من خلال العمل التطوعي في دولة اإلمارات العربية المتحدة. وفي إطار روح "عام الخير 2017"، فإننا نتطلع أن يُظهر المواطنين والمقيمين في دولة الإمارات العربية المتحدة مرة أخرى الإحساس بالخدمة والتعاطف والمواطنة العالمية من خلال الانضمام إلينا في هذه المهمة التطوعية."
 
مبادرة دبي العطاء "التطوع حول العالم" هي مهمة تطوعية لمدة أسبوع لبناء مدرسة في بلٍد نامٍ، حيث سيساعد المتطوعون في الحفر والرفع ومزج الخرسانة وصناعة الطوب. كما سيتمكن المتطوعون من الاندماج في الثقافة المحلية، و الإلتقاء بالعائلات، وتعّلم القيم المحلية، وبناء تصورات إيجابية  حول السكان المحليين. وقبل تاريخ السفر، سيحصل المتطوعون على معلومات موجزة عن الوضع في النيبال من النّاحية الاجتماعية والاقتصادية، إلى جانب لمحة عامة عن النشاطات التي سيتم تنفيذها في إطار مهمة بناء المدرسة.
 
قالت رنا عوض، مديرة التسويق بدبي العطاء: "هذه هي الدورة الرابعة لمبادرة التطوع حول العالم، ولا بد لي من الاعتراف أنّها المبادرة الأكثر شعبيةً. توفر هذه المبادرة فرصة للمتطوعين للتعرف على العمل الذي نقوم به في البلدان النّامية، و ذلك من خلال المشاركة في تجربة مجزية وتوعوية. تلعب قيم الالتزام والتكيف والاحترام دوراً حيوياً في نجاح مبادرة التطوع حول العالم."
 

العودة إلى قائمة الأخبار