الأخبار
الأخبار
العودة إلى قائمة الأخبار ١٣ مايو، ٢٠١٧

متطوعو دبي العطاء يقومون بعملية فرز لـ 10,000 كتاب موجه للأطفال السوريين اللاجئين في الأردن

• 200 من المتطوعين الناطقين باللغة العربية ينضمون إلى مبادرة دبي العطاء "التطوع في الإمارات"
متطوعو دبي العطاء يقومون بعملية فرز لـ 10,000 كتاب موجه للأطفال السوريين اللاجئين في الأردن

تماشياً مع روح "عام الخير2017" بدولة الإمارات العربية المتحدة، سخرت دبي العطاء، جزء من مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، روح التعاطف  والمهارات الكتابية لمجموعة من المتطوعين الناطقين باللغة العربية في دولة الإمارات، من أجل القيام بعملية فرز لـ 10,000 كتاب باللغة العربية. وتم فرز الكتب التي من المقرر توزيعها على الأطفال السوريين اللاجئين في الأردن، من قبل 200 متطوع ناطق باللغة العربية في المدرسة الأهلية الخيرية الوطنية في دبي يوم 13 مايو.
 
وقد أبدى كل متطوع التزاماً باستكمال واحدة من اثنين من فترات العمل التي تبلغ مدتها 4 ساعات، حيث كرس كل واحد منهم وقت عمله بفرز حوالي 50 كتاباً، بما في ذلك إدخال عنوان الكتاب واسم المؤلف وسنة النشر وغيرها من التفاصيل، وإدراجها في جدول بيانات على ملف "اكسل". كافة المواد المقروءة التي تم فرزها هي جزءاً من مجموعة الكتب التي تم جمعها خلال حملة "أمة تقرأ" التي تدعمها دبي العطاء.
 
وفي معرض تعليقه على هذه المبادرة الجديدة التي تهدف إلى مساعدة الأطفال السوريين اللاجئين، قال طارق القرق، الرئيس التنفيذي لدبي العطاء: "لقد شهدنا تزايد في درجة الاهتمام والمشاركة من المجتمع الإماراتي عقب الإعلان عن "عام الخير2017" من قبل صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان. نبذل قصارى جهدنا في دبي العطاء لتلبية الطلب المتزايد على فرص العمل التطوعي. وتُعد هذه الدورة من مبادرة "التطوع في الإمارات" واحدة من العديد من المبادرات التي سنطرحها من الآن وحتى نهاية العام. ويتمحور عملنا اليوم حول المجتمع الذي نعمل معه جنباً إلى جنب لتعزيز إمكانات التعلم للأطفال عن طريق جعل الكتب جزءًا لا يتجزأ من حياتهم."
 
آمنة منقوش، واحدة من الـ 200 متطوع الذين شاركوا في المبادرة قالت: "إن فرصة التطوع مع دبي العطاء هي شرف عظيم لي. تجمع هذه المبادرة بين أمرين قريبين من قلبي، ألا وهما مساعدة الغير والقراءة. ويسعدني أن أتطوع من أجل مساعدة الأطفال السوريين للحصول على الكتب. فالكتاب بمثابة بوابة تأخذ القارئ إلى عالم جديد." 

العودة إلى قائمة الأخبار