الأخبار
الأخبار
العودة إلى قائمة الأخبار ٠٤ فبراير، ٢٠١٧

دبي العطاء تستكمل بنجاح النسخة الأولى من مبادرة "التطوع في الإمارات" لعام 2017

• 100 متطوع ينضمون لدبي العطاء في مدرسة المنامة الخيرية الخاصة في عجمان • 2,000 متطوع يسجلون في المبادرة بعد 24 ساعة من الإعلان • "كوكاكولا" ترعى هذه النسخة في إطار دعمها لمبادرة "عام الخير 2017"
دبي العطاء تستكمل بنجاح النسخة الأولى من مبادرة "التطوع في الإمارات" لعام 2017

أكملت دبي العطاء، جزء من مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، النسخة الأولى من مبادرة "التطوع في الإمارات" لعام 2017 بنجاح، والتي تم تنفيذها في مدرسة المنامة الخيرية الخاصة في عجمان. وشهدت المبادرة الشعبية، التي تدعم قطاع التعليم غير الربحي في دولة الإمارات، مشاركة أكثر من 100 متطوع من مختلف أنحاء الدولة، دفعهم شغف العمل التطوّعي إلى تكريس وقتهم وجهدهم في إثراء بيئة التعليم في المدرسة من خلال توفير المعدات والأثاث المدرسي، فضلاً عن تحسين ظروف التعليم لأكثر من 520 طالباً.
 
متحدثا من مدرسة المنامة الخيرية الخاصة في عجمان عن أحدث نسخة من مبادرة "التطوع في الإمارات"، والتي تأتي تماشياً مع مبادرة "عام الخير 2017" في دولة الإمارات، قال طارق القرق، الرئيس التنفيذي لدبي العطاء: "مما لا شك فيه بأن مبادرة "التطوع في الإمارات" هي واحدة من مبادرات دبي العطاء التطوعية الأكثر شعبية. لكن هذه النسخة كانت أكثر شعبية من المعتاد، وما يدل على ذلك هذا العدد الكبير من المتطوعين الذي أبدوا رغبتهم في التسجيل، ليصل عددهم إلى 2000 متطوع سجلوا في الـ 24 ساعة الأولى التي تلت الإعلان عن المبادرة. وقد حفّز إعلان الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان 2017 "عام الخير" التزام أفراد المجتمع لتقديم خدمة إجتماعية بالاضافة الى العمل التطوعي. نشهد اليوم مرة آخرى المعنى الحقيقي للخدمة والالتزام الذي بدا واضحاً بين أفراد مجتمعنا الذين سارعوا لمساعدة الأطفال لتوفير أفضل بداية ممكنة لهم في الحياة. نحن مُمتنون لشركة كوكا كولا لدعمها دبي العطاء وعام الخير 2017."
 
متحدثا عن هذه الشراكة، قال مراد أوزجل، مدير عام شركة كوكاكولا الشرق الأوسط: "نحن سعداء بشراكتنا مع دبي العطاء في جهودها الداعمة للمجتمع داخل الدولة من خلال مبادرة التطوع في الامارات. تتشارك كوكاكولا مع دبي العطاء في الرؤية المتمثلة في مشاركة ومساهمة المجتمعات التي نعمل فيها.  السعادة والحماسة اللتان أبداهما جميع المتطوعين الذين ساهموا في ترميم مدرسة المنامة الخيرية الخاصة  هما مثال رائع للقيم المشتركة. وانطلاقاً من رؤية قيادة دولة الإمارات لعام الخير، سوف نمنح المزيد من الوقت والطاقة للعمل على تحسين البيئة التعليمية والترفيهية للأطفال في المجتمع. كما تعرب شركة كوكاكولا عن امتنانها لمؤسسة دبي العطاء تقديراً لهذا الالتزام المشترك، وكذلك على اتاحة المجال لنا للمساهمة في مبادرة التطوع في الإمارات والتي سنواصل دعمها طيلة عام 2017."
وقد شهدت النسخة الأولى من مبادرة "التطوع في الإمارات" لعام 2017 مشاركة 100 متطوع انخرطوا في أنشطة متعددة، اشتملت على توزيع 550 حقيبة مدرسية وقرطاسية، إلى جانب رسم جداريات تعليمية عبر الممرات المدرسية وتوفير المواد التعليمية والمعدات الرياضية. كما ساعد المتطوعون أيضاً في تركيب مكاتب وكراسي للمعلمين، واستبدال الأثاث الحالي في غرف استراحة المدرسين ومكتب المدير.
 
من جانبه، قال ابراهيم الشربيني، مدير مدرسة المنامة الخيرية الخاصة في عجمان: "نحن مسرورن برؤية انطباع الطلاب والمدرسين بعد التحسينات التي طرأت على مدرستهم، والتي قامت بها دبي العطاء ومتطوعيها. نحن ممتنون للغاية لهؤلاء الأشخاص الذين قدموا يد العون لدعم المدارس غير الربحية في دولة الإمارات. يستحق كافة طلاب المدرسة أن يكون لديهم الأدوات اللازمة للتعلم و النجاح." 
 
وقالت نويمي لارسون، متطوعة من الدنمارك: "ما كان في البداية شيء أقوم به في عطلة نهاية الاسبوع تحول الى نشاط اجتماعي مجزي، وأتطلع دائما للمزيد من هذه النشاطات. أشعر دائما بالسعادة عند انضمامي لمبادرات دبي العطاء التطوعية. التطوع مع هذه المؤسسة يعطيني شعوراً بالانتماء والوفاء. أحب العمل مع اسرة دبي العطاء والاستمتاع بلقاء الأصدقاء وأنا فخورة ويشرفني أن أساهم بطريقة ما في خدمة المجتمع. أٌثني على العمل الذي تقدمه دبي العطاء للمجتمعات المحلية والدولية. انّه لأمرٌ رائع أن أكون جزءاً من هذه المؤسسة، و ذلك من خلال الخدمة الصغيرة التي يمكن اقدمها بطريقتي الخاصة."
 
بدورها، قالت آمل الرضا، رئيس إدارة تنمية الموارد المالية في دبي العطاء: "نحن جدا ممتنون لرعاية "كوكاكولا" لهذه النسخة من مبادرة "التطوع في الإمارات". حيث قامت الشركة بتغطية كافة نفقات المبادرة، إلى جانب مشاركة 25 متطوعاً من الشركة كرسوا وقتهم وجهدم للتطوع معنا اليوم."
 

العودة إلى قائمة الأخبار