الأخبار
الأخبار
العودة إلى قائمة الأخبار ٢٧ يونيو، ٢٠١٥

نشاط دبي العطاء المدرسي الخاص بحملة رمضان 2015

نشاط دبي العطاء المدرسي الخاص بحملة رمضان 2015

كجزء من حملة دبي العطاء الرمضانية "نعلّم بعضنا البعض" لعام 2015، والتي تهدف الى تشجيع تبادل المهارات بين الأطفال في المجتمعات الفقيرة من ناحية، وأطفال المدارس في دول أخرى حول العالم من ناحية أخرى، قامت المؤسسة اليوم بزيارة الروضة الابتدائية في دبي لإشراك طلاب دولة الإمارات العربية المتحدة وتحقيق مفهوم الحملة على أرض الواقع.

وشهد النشاط تجمع لطلاب المدرسة ليتعلمو من فتى تنزاني كيفية صنع طائرة ورقية من كيس بلاستيكي. وعمل الطلاب في مجموعات تحت إشراف معلميهم لصنع الطائرات الورقية. وفي المقابل، قام الطلاب برسم وتلوين حروف الأبجدية بهدف المساعدة في تعليم القراءة للأطفال في البلدان النامية. وسيتم إدراج مجموعة من هذه الأحرف في كتاب الأبجدية الأول من نوعه الذي سيتم توزيعه باللغة الإنجليزية والعربية والفرنسية في بعض البلدان المستفيدة من برامج المؤسسة.

وقال ممثل عن دبي العطاء كان قد حضر النشاط: "لقد نالت حماسة الطلاب في الروضة الابتدائية إعجابنا اليوم. كانوا في غاية السعادة طوال فترة النشاط واستمتعوا بمشاهدة الفيديو للفتى التنزاني الذي يعرض كيفية صنع طائرة ورقية. بالاضافة الى ذلك، قام الطلاب بصنع الطائرات الورقية بأنفسهم وكذلك رسم الحروف مدركين أنها ستساهم في تعليم الأطفال المحتاجين كيفية قراءة".

وتأتي حملة دبي العطاء الرمضانية "نعلّم بعضنا البعض" لتؤكد على الفطنة والمواهب التي يمتلكها أطفال البلدان النامية، وتدعي المجتمع الدولي الى تحمل المسؤولية والمساعدة في تمكين هؤلاء الأطفال عبر التعليم. وشملت الحملة عيّنة من الأطفال ضمن سياقات مختلفة في البلدان النامية استعرضوا مهاراتهم ومؤهلاتهم من خلال صناعة الحرف اليدوية مثل الملابس والألعاب باستخدام مواد بسيطة متنوعة مثل الأكياس وأحذية والبلاستيك وملابس قديمة، بالإضافة إلى موارد طبيعة مثل أوراق وأغصان الأشجار.

ويمكن للمجتمع الاماراتي بكافة أطيافه المساهمة من خلال:

العودة إلى قائمة الأخبار