الأخبار
الأخبار
العودة إلى قائمة الأخبار ١٠ سبتمبر، ٢٠١٤

دبي العطاء تطلق مبادرة التطوع حول العالم 2014 لبناء مدرسة في نيبال

• خمسة عشر متطوعاً من دبي ينضمون إلى فريق دبي العطاء لمدة أسبوع بهدف بناء مدرسة في نيبال • المبادرة الإنسانية توفّر لمجتمع دولة الإمارات فرصة التفاعل ثقافياً مع السكان المحليين في نيبال
دبي العطاء تطلق مبادرة التطوع حول العالم 2014 لبناء مدرسة في نيبال

أعلنت دبي العطاء اليوم عن إطلاق مبادرة التطوع حول العالم 2014 لتقدّم لأفراد مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة فرصة الالتحاق بفريق دبي العطاء في نيبال لبناء مدرسة.

تعد مبادرة التطوع حول العالم أحد الركائز الأساسية التي تقوم عليها نشاطات دبي العطاء في إشراك المجتمع المحلي. وهذا العام، تجدر الإشارة إلى أنّ شركة إينربلاستيكس ذ.م.م. (EnerPlastics LLC)، وهي شركة رائدة في إنتاج الأصبغة لصناعة البلاستيك وتتخذ من دبي مقراً لها، هي الراعي الرسمي لمبادرة دبي العطاء "التطوع حول العالم 2014". ويأتي هذا الدعم كجزء من جهود الشركة في مجال المسؤولية الإجتماعية.

وتعليقاً على إطلاق مبادرة التطوع حول العالم في دورتها الثانية، قال طارق القرق، الرئيس التنفيذي لدبي العطاء: "ستكون مبادرة التطوع حول العالم 2014 تجربة فريدة من شأنها أن تغيّر حياة المتطوعين المشاركين الذين سيتعرفون على ما هي عليه الحياة اليومية في نيبال ويحظون بفرصة المساهمة بشكل كبير في توفير التعليم للأطفال النيباليين. وعلى مدار أسبوع من التفاعل مع السكان وعيش الحياة المحلية، سيستطيع المتطوعون إدراك أهمية التعليم في تنمية المجتمع. وسوف يحثهم ذلك على إلهام الآخرين في بلدهم وتحفيزهم على دعم إحداث تغيير ملموس في حياة المزيد من الأطفال وعائلاتهم ومجتمعاتهم".

من جهته، قال أمان الرحمن، الرئيس التنفيذي لشركة إينربلاستيكس ذ.م.م. (EnerPlastics LLC): "يسرنا أن نكون الراعي الرسمي لمبادرة دبي العطاء "التطوع حول العالم 2014". تأخذ شركتنا على عاتقها مسؤوليتها الاجتماعية وتخصص ميزانية سنوية لدعم برامج تنمية المجتمع. لقد حظينا بشرف التعاون مع دبي العطاء لمرات عدة ووجدنا فيها محركاً مثالياً لتحقيق أهدافنا التنموية. تعبّر سياستنا هذه عن تقديرنا الكبير لإمارة دبي التي تحتضن شركتنا ودعم المجتمع الذي يسهم بدوره في نمو شركتنا وتعزيز دورها الفاعل في خدمة قطاع البلاستيك حول العالم. وتحظى بذلك العلامات التجارية التي تحمل عبارة "صنع في دبي" بمزيد من الثقة. وتقدم هذه المبادرة مزايا استثنائية إذ تمنح جيل الشباب – قادة المستقبل في القطاعين الخاص والعام - فرصة المشاركة الفاعلة. نتطلع لاستمرار علاقتنا مع دبي العطاء في المستقبل ونتمنى لهم البركات التوفيق في جهودهم الحثيثة."

أُطلق برنامج التطوع حول العالم عام 2009 تماشياً مع رغبة دبي العطاء في إشراك المجتمع الإماراتي ومنحهم الفرصة لرد الجميل. وهذا العام، تبحث دبي العطاء عن متطوعين يتجاوز عمرهم الواحدة والعشرين على أن يكونوا مقيمين في دولة الإمارات ومحبين للعمل الاجتماعي وقادرين جسدياً على أداء أعمال البناء والتكيّف مع ظروف العمل وروتين الحياة في القرية النيبالية. أما النشاطات التي تنتظر المتطوعين في موقع المدرسة فهي الحفر، والرفع، والغربلة، ومزج الإسمنت، وصناعة الطوب، وحمل المياه وربط حديد التسليح. إضافة إلى نشاطات البناء، سيتمكن المتطوعون من الاستفادة من ورش عمل تعليمية وتثقيفية. وخلال هذه الفترة، سيقيم المتطوعون في أماكن قريبة من موقع المدرسة والمجتمع الذي يستفيد من المشروع.

وسيترأس فريق المتطوعين طارق القرق، الرئيس التنفيذي لدبي العطاء، بالإضافة الى فريق عمل دبي العطاء الذي سيشرف على المشروع، ويرشد المتطوعين أثناء العمل، ويضمن معايير السلامة، ويشارك في بناء المدرسة أيضاً. وتجدر الإشارة إلى أنّ الفريق المعني ببناء المدرسة يضمّ محترفين سيوجهون المتطوعين في الموقع حرصاً على ضمان بيئة عمل فاعلة وآمنة. وتشترك مؤسسة BuildOn، شريك دبي العطاء التنفيذي في نيبال، في إدارة المشروع.

فضلاً عن ذلك، سيشكّل المشروع فيلم وثائقي ستنتجه دبي العطاء لتوثيق التغيير الذي يحدثه المجتمع الإماراتي في البلدان النامية. وسوف يوفّر الفيلم الوثائقي الذي يظهر فيه المتطوعون خلال عملهم قصة عن المساهمات الكبيرة التي يقدمها مجتمع دولة الإمارات. وسوف يصدر الفيلم بدايةً بعرض خاص للمتطوعين وعائلاتهم.

ختاماً، علق القرق قائلاً: "كلنا شغف برسالتنا الهادفة إلى توفير التعليم الأساسي السليم للأطفال في البلدان النامية. إنّنا نكنّ كل التقدير لشركات مثل إينربلاستيكس ذ.م.م. (EnerPlastics LLC) لمشاركتنا الشغف نفسه في دعم هذه القضية العالمية. يسرّنا أن نرى جهودنا المجتمعة تُترجم في فيلم كوننا نتطلع لمشاركة تجارب متطوعينا مع المزيد من الأشخاص في دولة الإمارات لكي يروا التغيير الذي يمكن أن يحدثه كل شخص في حياة الأطفال والمجتمعات حول العالم".

يستطيع الأشخاص الذين يهمهم التطوع في مبادرة التطوع حول العام 2014 تسجيل أسمائهم ابتداءً من اليوم (10 سبتمبر 2014) من خلال هذا الرابط 

ستختار دبي العطاء خمسين مرشحاً ومن ثم ستجري مقابلات فردية مع كل واحد منهم لتختار 15 متطوعاً في نهاية المطاف ليسافرون إلى نيبال. وقبل تاريخ السفر، سيحصل المتطوعين على معلومات موجزة عن الوضع في نيبال من الناحية الاجتماعية والاقتصادية إلى جانب لمحة عامة عن النشاطات التي سيتم تنفيذها كجزء من عملية بناء المدرسة. وسوف يتم وضع 15 متطوعاً إضافياً في لائحة انتظار في حال عدل أحد المتطوعين المختارين عن المشاركة أو لم يتمكّن من السفر.

تجدر الإشارة إلى أنّ دبي العطاء ستتكفّل بتغطية كافة الرسوم والنفقات من تنقلات ومصاريف ورسوم التأشيرة والتلاقيح والسفر والإقامة والمأكولات والمشروبات ومستلزمات السفر. وعند إنجاز المشروع، سيحصل المتطوعون على شهادة تقدير.

العودة إلى قائمة الأخبار