الأخبار
الأخبار
العودة إلى قائمة الأخبار ٢٣ يناير، ٢٠١٣

دبي العطاء تجمع ما يزيد عن مليون درهم إماراتي من خلال مبادرة "برج العطاء"

بيع عشرين نموذجاً مصغراً لـ"برج خليفة" تم الرسم عليها من قبل الفنانين الإماراتيين دعماً لبرامج دبي العطاء للتعليم الأساسي في الدول النامية

كشفت دبي العطاء ليلة أمس النقاب عن عشرين نموذجاً مصغراً لـ "برج خليفة" تم الرسم عليها من قبل كبار الفنانين الإماراتيين، وذلك خلال حفل خاص أقيم بالتعاون مع "ذا آرا غاليري" و"إعمار العقارية". وقد حضر الحدث، الذي تمكنت دبي العطاء من خلاله أن تجمع ما يزيد عن مليون درهم إماراتي دعماَ لجهودها الرامية الى توفير التعليم الأساسي السليم للأطفال في البلدان النامية، الفنانون المشاركون والأفراد والمؤسسات التي اشترت النماذج

وتضمنت الفعالية، التي أقيمت في "برج بلازا" في "داون تاون دبي"، مزاداً أقامته Christie’s، وهي أكبر دار في العالم لمزادات الفنون الراقية، وذلك لبيع نموذج خاص بريشة الفنان الإماراتي القدير عبد القادر الريس. وقد تم بيع النموذج المعروض في المزاد العلني بقيمة 130,000 درهم إماراتي. ومن الجدير بالذكر أن كافة عائدات بيع النماذج والمزاد ستوجه لدعم برامج التعليم الأساسي التي تنفذها دبي العطاء في البلدان النامية.

وفي كلمة له خلال الحفل، قال طارق القرق، الرئيس التنفيذي لدبي العطاء: "إن الدعم الذي تلقيناه من خلال هذه المبادرة هو مثال آخر على مدى عمق تأصل روح العطاء لدى أبناء مجتمع دولة الإمارات. ولا يسعنا إلا أن نتقدم بشكر خاص للشركات العاملة في الإمارات على ما قدمته من دعم وللفنانين الذين أبدوا قدراتهم الإبداعية في الرسم على النماذج التي تصور برج خليفة، أطول مبنى في العالم". 

وأضاف القرق: "تعد المبادرات المبتكرة كهذه قدوة للتعاون المشترك بين الشركات الخاصة والمؤسسات غير الهادفة للربح والمجتمعات الفنية في الإمارات للمساعدة في تحسين حياة الملايين من الأطفال في جميع أنحاء العالم. نأمل أن تلهم هذه المبادرة الشركات الأخرى على أن تحذو حذوها وتبادر في تفعيل نهج مبتكر لجمع التبرعات من خلال إشراك المجتمع ككل".

وبدوره قال أحمد الفلاسي، المدير التنفيذي لإدارة المجمعات في "إعمار العقارية": "تتجلى في برج خليفة الإنجازات السباقة التي يمكن لتضافر الجهود الإنسانية أن يحققها وهو يعبر في الوقت ذاته عن طموحات دبي وعزيمة أبنائها التي لا تعرف حدوداً، الأمر الذي جعله منهلاً يستقي منه المجتمع الفني المحلي إبداعاته. وتسلط مبادرة برج العطاء الضوء على مدى تأثر الفنانين المحليين بـبرج خليفة، كما تخدم أيضاً الهدف النبيل لأبرز منظمات دبي الخيرية وتعزز صورة مدينتنا كمنارة تشع بالأمل والمستقبل المشرق على شعوب المنطقة". 

ومن جانبها صرحت موزة محمد العبار، مؤسس "ذا آرا غاليري" قائلةً، "يطيب لنا أن نكون جزءاً من هذا الهدف النبيل. ويؤمن "ذا آرا غاليري" إيماناً كبيراً بأهمية العطاء ورد الجميل للمجتمع. وإنه لمن دواعي سرورنا أن نحقق هذا من خلال دبي العطاء بدعم من برج خليفة و17 فناناً إماراتياً. ولقد كانت جهودهم المخلصة هي السبب في هذا النجاح الكبير للمشروع. وعبّر كل فنان من المجموعة المشاركة عن نفسه من خلال الرسم على لوحة خاصة، وهي برج خليفة. ونشعر بالسعادة البالغة لمشاركة هذا النوع من الفنون مع الجميع".

وتتضمن قائمة الفنانين الإماراتيين الموهوبين الذين قامو بدعم هذه المبادرة كل من عبد القادر الريس ونجاة مكي وخالد الجلاف وخليفة الشيمي ومطر بن لاحج وخلود محمد علي الجابري وميثاء بن دميثان وخولة درويش وعبد الرؤوف خلفان المعولي وعلياء عبدالحكيم المالك وعلياء حسين لوتاه ودانة المزروعي وميسون آل صالح ومريم الصايغ وندى خالد محمد وسارة إبراهيم ناصر بالإضافة الى مجموعة وطني.

وقد تم شراء العشرين نموذجاً من قبل الجهات المانحة التالية: ألبين كابيتال و"عارف وبن طوق للاستشارات الهندسية" و"برج خليفة" وبزنس سنترال تاورز وكريسينت إنتبرايزسس وأكاديمية دبي الدولية ودبي للاستثمار و"إعمار العقارية" وشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة (دو) ومؤسسة الإمارات للاتصالات (اتصالات) وإنيربلاستيكس وصندوق آي تي بي الخيري، والسيد بدر جعفر والشركة الوطنية للتجارة والتنمية ومجموعة نزيه وباريس غاليري وباتشي وساديا والمدرسة الثانوية الهندية وجمعية الإمارات للمتداولين في الأسواق المالية.


العودة إلى قائمة الأخبار